يخطط 91 في المئة من المواطنين والمقيمين في المملكة العربية السعودية للسفر إلى إحدى الوجهات السياحية الخارجية لقضاء عطلة عيد الأضحى المقبلة، والتي يتوقع أن تمتد إلى ستة أيام خلال العام الجاري، وذلك وفق دراسة بحثية جديدة أجرتها شركة «سكاي سكانر» بالتعاون مع وكالة الأبحاث الدولية «ون بول».

وتشير الدراسة إلى أن ما يزيد على نصف المسافرين يخططون لرحلات تستغرق من أسبوع إلى أسبوعين.

وقال أيوب المأمون، خبير السفر في سكاي سكانر: «إن الاستطلاع الذي أجريناه مؤخراً يشير إلى أن 68 في المئة من المسافرين في المملكة العربية السعودية يتخذون القرار بشأن السفر في عطلة عيد الأضحى بناءً على حجم التكاليف المادية التي سيتحملونها، ولكن الخبر السار أن سعر الرحلة قد لا يختلف أو يرتفع كثيراً حتى وإن كان موعد السفر في الأوقات المزدحمة مثل عطلة العيد أو العطلة الصيفية، والتي عادة ما تكون أغلى سعراً، أي أنه ما زال بإمكانهم استكشاف وجهات جديدة بأسعار تنافسية عند البحث عن الرحلات ومقارنة أسعارها باستخدام مواقع متخصصة».

وأضاف المأمون «يخطط 76 في المئة من المسافرين السعودية للسفر مع عائلاتهم خلال عطلة عيد الأضحى، بينما يفضل 15 في المئة السفر مع أصدقائهم».

كما تشير الدراسة إلى 3 أسباب للسفر خلال العطلة، أبرزها زيارة الأهل والأصدقاء في الخارج أو للاستمتاع بالقرب من الشواطئ، أو للمغامرة في الهواء الطلق».

أبرز 10 دول تصدرت البحث في السعودية بمناسبة عيد الأضحى:

1- تركيا

2- تايلاند

3- المملكة المتحدة

4- إندونيسيا

5- إيطاليا

6- الفلبين

7- ماليزيا

8- النمسا

9- الهند

10- فرنسا

أكثر 10 مدن تصدرت البحث عبر «سكاي سكانر»:

1- بانكوك

2- إسطنبول

3- لندن

4- جاكرتا

5- مانيلا

6- طرابزون

7- كوالالمبور

8- ميلان

9- فيينا

10- باريس

واستعرض أيوب المأمون أربع طرق للاستمتاع برحلة سفر جماعية خلال عطلة الأضحى، تشمل استخدام أحد تطبيقات التقويم لتحديد مواعيد السفر، توسيع نطاق البحث عن الوجهة، بالإضافة إلى مشاركة حقيبة السفر، والاستعانة بالتطبيقات الرقمية لمتابعة التكاليف المالية المشتركة.