قال مكتب حاكم مدينة إسطنبول التركية، يوم الجمعة، إن قوات الأمن ضبطت مليار دولار مزيف في المدينة، وألقت القبض على ستة أشخاص متورطين في العملية، من بينهم مواطن غاني وثلاثة سويديين.

وأضاف المكتب أن قوات الأمن تعقّبت المشتبه بهم إلى مخزن في منطقة كاجيثان في إسطنبول حيث ضبطت أوراقاً نقدية مزيفة فئة 100 دولار كان من المقرر إرسالها إلى دول إفريقية.

وفتشت السلطات منازل المشتبه بهم وصادرت أموالهم ومجوهراتهم، وجرى إخطار القنصليتين السويدية والغانية.

وأشار المكتب إلى أن شحنة الأموال المزيفة المضبوطة هي الكُبرى في تاريخ تركيا.

وتأتي هذه الحادثة بينما تعيش تركيا أزمة مالية خانقة بفعل تراجع قيمة الليرة التركية بشكل متواصل منذ عدة أشهر.

وهبطت الليرة التركية إلى مستوى قياسي جديد مقابل الدولار يوم الأربعاء الماضي بعد أكثر من أسبوع على إعادة انتخاب الرئيس رجب طيب أردوغان مسجلة 22.98 ليرة للدولار الأميركي.

ونجحت السلطات التركية في الحفاظ على استقرار الليرة معظم هذا العام، مستهلكة عشرات المليارات من الدولارات من الاحتياطيات الأجنبية لهذا الغرض.

وسجل صافي احتياطيات النقد الأجنبي لدى البنك المركزي التركي أدنى مستوى له على الإطلاق عند 4.4 مليار دولار في 26 مايو أيار.

(رويترز)