تكنولوجيا الواقع الافتراضي «الميتافيرس»، التي باتت إحدى التقنيات التي تراهن عليها الشركات لتسهيل أعمالها في المستقبل، كانت من بين الموضوعات الرئيسية التي بحثها منتدى دبي العالمي لإدارة المشاريع، حيث أجمع المشاركون على أنها تسهم في ضبط دقة تنفيذ المشاريع والرقابة عليها وإيجاد الحلول عن بعد، مشيرين إلى أن الذكاء الاصطناعي يمنح أسبقية لشتى الأعمال والشركات والحكومات.

وقال سلطان بن سليم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لموانئ دبي العالمية «دي بي وورلد»، إن الميتافيرس يسهم في خفض الوقت وتعزيز دقة القرارات وتنفيذ المشاريع، إذ يوفر النظام الجديد إمكانية الرقابة وضبط الأعمال والإشراف عليها وإيجاد الحلول عن بعد.

وأشار بن سليّم في حديثه خلال الجلسة الحوارية ضمن المنتدى إلى أنهم في «دي بي وورلد» يستثمرون في توظيف التقنيات الحديثة وآخر ما توصلت إليه التكنولوجيا بهدف تحقيق مزيد من السلاسة في حركة سلاسل الإمداد.

وتابع أن القطاع التجاري يشهد حالياً تحولات وتحديات كثيرة، حيث مر بسبب الجائحة بكثير من الاضطرابات المتعلقة بالطاقة الاستيعابية وتوفّر الحاويات، مثّلت جميعها عقبات كبيرة، وقفت في وجه القطاع وأثّرت عليه على مستوى العالم.

وقال «بالرغم من كل تلك الاضطرابات والتحديات الجِسام، فقد تغلبنا على المشاكل التي تعلقت بسلاسل التوريد وتبعات الجائحة، وذلك بفضل التعاون المشترك والاستعانة بالتقنيات الحديثة وذلك لمساعدة الشركات والمؤسسات التجارية حول العالم من أجل استلام البضائع والسلع من المُصنعين بسلاسة وسرعة وأمان».

من ناحية أخرى، أشار المعماري كارلو راتي، خلال الجلسة الحوارية الخاصة بالصناعة والابتكار، إلى أهمية المنهجية الواضحة من أجل الابتكار في المشاريع، إلى جانب التركيز على تحديد المخاطر.

وأضاف أن الرقمنة واستخدام الذكاء الاصطناعي في حياتنا يتطلبان توخي الحذر من مخاطر الاعتماد على التكنولوجيا بشكل كلّي وترك التفاعل الحقيقي بين البشر.

تاريخ النشر: 25 يناير 2023

تاريخ اخر تحديث :25 يناير 2023

اشترك في النشرة الأسبوعية من «CNN الاقتصادية»